www.sunnaonline.org

www.sunnaonline.org

www.sunnaonline.org

www.sunnaonline.org


سجل الزوار

أضف تعليقك في سجل الزوار


أبو شاكر - لبنان - 29/1/2014
الرجاء التأكد من صحة الرابط:
http://www.a7bash.com/durus/Al-Nikah-2.mp3

بارك الله بكم.

خادم اهل السنة - أكناف بيت المقدس - 19/1/2014
بارك الله فيك أخت لمياء على التنبيه، تم تعديل ما تفضلت به، وعذراً للتأخر بالرد

لمياء دراج - البحرين - 17/1/2014
الرجاء تعديل كلمة (الكرام) الى (الإكرام) في الآية التالية في هذا الموقع في قسم اسماء الله الحسنى:
وأما الوجه فقد ورد في القرآن إطلاقه على الله بمعنى الذات كقوله تعالى {وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالِْكْرَامِ} (سورة الرحمن/27).

خادم اهل السنة - أكناف بيت المقدس - 29/9/2013
احبكم الله تعالى اخي وائل وجمعنا وإياكم تحت لواء سيدنا وحبيبنا وقرة أعيننا محمد صلى الله عليه وسلم واظلنا الله وإياكم في ظل العرش يوم لا ظل إلا ظله.. نسال الله ان يحمي مصر الحبيبة واهلها من شر أهل البدع والمجسمة بجاه حبيبه المصطفى صلى الله عليه وسلم

أحبكم فى الله وأسأل الله أن يزيدكم علماً وأنا يجمعنا مع خير الخلق على الإطلاق سيدنا ونبينا محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم.

خادم اهل السنة - أكناف بيت المقدس - 14/11/2012
نسأل الله أن يمدنا بمدد من عنده ويقوينا على نشر الخير وعمل الطاعات

ابو مأمون الحسيني - لبنان - 13/11/2012
نعم الحرب قائمة على الانترنت بين أهل الحق بقيادتكم و أهل الاهواء الذين لا يتجرؤون على مناظرتكم امام الناس .. رحم الله شيخكم و ايدكم بأمداده

احمد نزار - هولندا - 1/8/2012
ما شاء الله قواكم الله تعالى

خادم أهل السنة - أكناف بيت المقدس - 24/7/2012
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيكم ورزقنا وإياكم حسن الختام .. ءامين

ربيع عمر ابو عمو - لبنان - 24/7/2012
السلام عليكم ..

الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد ..

بسم الله ما شاء الله منتدى رائع .. اعانكم الله على طاعته وسدد خطاكم وادخلكم الله الجنة بلا عذاب .. انا خادمكم باذن الله الى ما شاء الله

معاذ الصديقي - أكناف بيت المقدس - 10/6/2012
السلام عليكم

بسم الله الرحمن الرحيم
قرة عيني بك يارسول الله
انا من باكستان،زرت الموقع ووجدته احسن المواقع۔اللہ يبارك فيكم
احب ان توزع المهذب الحق في بلاد آسيا ،وترجموا کتبكم والمقالات الي لغات آسيا خصوصا الي اللغة الردوية،كي يسد باب الوهابية۔