www.sunnaonline.org

www.sunnaonline.org

www.sunnaonline.org

www.sunnaonline.org


اتفاقية تعاون علمي وثقافي بين جامعة الأزهر وجمعية المشاريع

جامعة الأزهر في مصر
وجمعية المشاريع الخيرية الإسلامية
(التي تعمل برعاية الشيخ عبد الله الهرري الحبشي)
توقعان اتفاقية تعاون علمي وثقافي

Dr. Omar Hashim Signing the Agreement between Egypt Azhar & Jam^iatul Mashari^ Al Khayraiyyah Al Islamiyyah

في خطوة رائدة ومتميزة شهدت مدينة بيروت يوم التاسع من شعبان 1420 هجرية الموافق لسابع عشر من تشرين الثاني 1999، توقيع اتفاق تعاون علمي وثقافي بين جامعة الأزهر في جمهورية مصر العربية وجمعية المشاريع الخيرية الإسلامية في الجمهورية اللبنانية.

وكان رئيس جامعة الأزهر الدكتور أحـمد عمر هاشم قد وصل إلى بيروت بدعوة من جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية، يرافقه مدير الشئون الثقافية والعلمية الدكتور محمد صالح وقام بعدد من الزيارات الرسمية و الجولات على المؤسسات التعليمية. وقد جرى حفل توقيع اتفاق التعاون في فندق (الكمودور) في بيروت بحضور رئيس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية سماحة الشيخ حسام قراقيرة ونائبه الدكتور عدنان طرابلسي وأعضاء الهيئة الإدارية ، وحشد كبير من المشايخ والمسئولين ومديري الثانويات المعاهد التابعة للجمعية.

بدأ الحفل بتلاوة ءايات من القرءان الكريم، ثم ألقى رئيس فرع الجمعية في البقاع الشيخ أسامة السيد كلمة ترحيبية تناول فيها دور الأزهر وأهمية ومعاني توقيع هذا الاتفاق. ثم قام رئيس جامعة الأزهر الدكتور أحـمد عمر هاشم ورئيس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية سماحة الشيخ حسام قراقيرة بتوقيع التعاون الذي ينص على قيام علاقات تشاور وتعاون في القضايا العلمية والثقافية ذات الاهتمام المشترك وتنسيق النشاطات العلمية والثقافية.

كلمة الدكتور هاشم

بعد ذلك ألقى الدكتور هاشم كلمة جاء فيها: لقد كانت إجابتنا الفورية والمدروسة لعقد هذه الاتفاقية من باب الرغبة في المحافظة على الأزهر تراثا ومنهجا ودراسة، وأن نوفد إلى أبناء الأمة من أعضاء هيئة التدريس من يسهمون مع إخوانهم هنا وفي كل مكان، ونستقبل من أبناء المسلمين ومن طلابهم من يدرسون في جامعة الأزهر، ولا يخفى ما تعانيه أمتنا من تحديات كثيرة علينا أن نواجهها بالعلم والفكر حتى نستطيع أن ندحر هذا الغزو الفكري المسموم. إننا بحاجة إلى الثقافة الإسلامية الأصيلة وهو أمر نرغب بالتعاون فيه معكم أيها العلماء والمشايخ الأفاضل، فأن جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية تمثل كما رأيت قلاعاً للعلم وحصوناً للمعرفة تحتاج إليها أمتنا.

إن المسلمين الذين يمثلون أكثر من خمس سكان العالم بحاجة إلى الوحدة والتواصل والتلاقي كما نتلاقى اليوم ، وعلينا أن نعتصم بحبل الله وأن نزيل أسباب التصدع والفرقة، فالرسول صلى الله عليه وسلم حذرنا من أن نتفرق ونتمزق، ونحن بين أيدينا سر قوة الأمة ألا وهو القرءان الكريم الذي يحمل مبادئ النصر، وقد أدرك أعداء الأمة هذه الحقيقة حتى قال قائلهم في أحد الاجتماعات الرسمية: لا قرار لنا ما دام هذا المصحف بأيدي المسلمين.

وتابع الدكتور أحـمد عمر هاشم قائلاً: إننا بحاجة إلى أمثال هذه الجمعيات والمعاهد الإسلامية التي تعمل على نشر القرءان الكريم ونشر الهداية والثقافة الإسلامية الحقيقة التي لا غلو فيها ولاشطط ولا تطرف كما تفعل جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية. وختم الدكتور هاشم كلمته بالتعبير عن عميق سعادته لتوقيع هذا الاتفاق مع جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية ءاملاً أن: يكون هذه خطوة باتجاه المزيد من التعاون على البر والتقوى، متمنياً لجمعية المشاريع المزيد من الإنجازات والمؤسسات والنجاح على درب نشر العلم والثقافة المتنورة.

كلمة سماحة الشيخ قرقيرة

ثم ألقى رئيس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية سماحة الشيخ حسام قراقيرة كلمة استهلها بالترحيب برئيس جامعة الأزهر وقال: إننا إذ نرحب بضيفنا الكبير في ربوع بلادنا مكرمين لشخصه وما يمثل، نؤكد على الدور التاريخي للأزهر الشريف باعتباره صمام أمان في حفظ الشريعة المطهرة والدفاع عنها والتمسك بمذاهب العلماء المعتبرين، وليس خافياً ما يمثله الأزهر اليوم من مرجعية تجاوزت حدود الوطن العربي باتجاه الأمصار والأقطار شرقاً وغرباً، ولن يؤثر على هذه المرجعية والمكانة تأسيس وانتشار الكليات والجامعات في أقطار مختلفة. ونحن إذ نعتز بتوقيع أتفاق التعاون العلمي والثقافي مع جامعة الأزهر، نعد أن نبذل قصارى الجهد لنقدم طلاباً يفتخر بهم ويرفعون راية العلم بجهودهم ومثابرتهم للوصول إلى المبتغى وتحقيق المرتجى بعون الله.

دروع التقدير لجمعية المشاريع

بعد ذلك رد الدكتور أحـمد عمر هاشم بكلمة قال فيها: لا بد أن يكون هناك نموذج لتوثيق الروابط وتقدير للذين قاموا بهذا الجهد الذي نعتبره بمثابة فرع لجامعة الأزهر هنا على أرض لبنان. وتقديراً مني لسماحة الشيخ حسام قرقيرة أقدم له درع جامعة الأزهر تعبيراً عن هذا التقدير. وقام الدكتور هاشم بتسليم الدرع لسماحة الشيخ قراقيرة، ثم قدم درعاً ءاخر للدكتور عدنان طرابلسي. هذا وقد أنشد فريق المشاريع للإنشاد الديني مجموعة من الأناشيد والتواشيح النبوية العطرة واختتم الاحتفال بتلاوة ءايات من القرءان.

Dr. Omar Hashim Visits Sheikh Abdullah nd tours AICP Schools and Institues


الدكتور هاشم عند المحدث الشيخ عبد الله الهرري

قام الدكتور أحـمد عمر هاشم والدكتور محمد صالح بزيارة العلامة المحدث الشيخ عبد الله الهرري الحبشي في منـزله بحضور رئيس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية سماحة الشيخ حسام قراقيرة ونائبه الدكتور عدنان طرابلسي وعدد من المشايخ وأعضاء الهيئة الإدارية. وقد جرى في اللقاء التباحث في الشئون الإسلامية العامة وقضايا الدعوة والدعاة، وأهمية نشر العلوم والمعارف الإسلامية وتحقيق مفهوم الاعتصام بحبل الله على أسس من تقوى الله. وقد أكد الدكتور هاشم حرص جامعة الأزهر على توثيق عرى الصداقة والتعاون مع العلماء الأفاضل الذين يسخرون حياتهم لخدمة الدين ومنفعة الأمة كما هو حال المحدث الشيخ عبد الله الهرري الذي يعتبر علماً من أعلام العلم والتقوى.

كما قام الدكتور هاشم بجولة على مدارس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية حيث زار ثانوية الهداية في بشامون، وثانوية الثقافة الإسلامية وثانوية الصلاحية الأيوبية في بيروت وجال على عدد من الصفوف في مختلف المراحل التعليمية واستمع إلى الكلمات والأناشيد من الطلاب، كذلك التقى بالهيئات الإدارية والتعليمية مستمعاً إلى شروحات حول سبل وطرق التعليم المتبعة والمناهج المقررة في مدارس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية.

الدكتور هاشم يفتتح مسجد الهدى في بشامون

من جهة ثانية، اصطحب سماحة الشيخ حسام قراقيرة والدكتور عدنان طرابلسي رئيس جامعة الأزهر والدكتور محمد صالح لافتتاح (مسجد الهدى) في بشامون، وقد رافق الوفد عدد من لجان المساجد ولفيف من المشايخ إضافة إلى أهالي المنطقة. وقد كان في استقبال الضيف كشافة المشاريع وفرق النوبة الرفاعية التابعة لفريق المشاريع للإنشاد بأعلامها وبيارقها الخضراء، وقد رفع الدكتور هاشم وسماحة الشيخ حسام قراقيرة الستار عن اللوحة التذكارية التي أرخت لبناء هذا الصرح الإسلامي العظيم. بعدها ألقى الشيخ قراقيرة كلمة ترحيبية بالضيف وتحدث عن دور رسالة المسجد في تقوية أواصر التعاون بين المسلمين ونشر الدعوة الحقة. كما تناول دور الأزهر الشريف في إغناء المساجد بالدعاة والمدرسين.

الدكتور هاشم كانت له كلمة تناول فيها أهمية المساجد داعياً إلى تفعيل وتعويد النشء الجديد على ارتيادها لتعلم العلوم الدينية وتلاوة الذكر الحكيم.

بدوره، رحب الدكتور طرابلسي بالضيف الكريم وأكد أن (مسجد الهدى) هو واحد من سلسلة صروح الجمعية المستقبلية، كما دعى طرابلسي إلى تعزيز التعاون بين جمعية المشاريع وجامعة الأزهر على باب الألفية الثالثة فيتم الاستفادة من خبرة الأزهر في الدعوة ونشاط وهمة المشاريعين. وقد تخلل حفل الافتتاح إنشاد بعض الابتهالات الدينية.

Pin it

تاريخ الإضافة : 4/4/2012
الزيارات : 4433
رابط ذو صله : http://www.sunnaonline.org
الكاتب : SunnaOnline | سنة اون لاين
القسم : الشيخ الجليل عبد الله الهرري

التعليقات على الماده