الرئيسيه
  • توجهه للوحة التحكم الى المظهر ثم القوائم

تفسير قوله تعالى “وجاء ربك”

الشيخ جيل صادق - shaykh gilles sadek13

اعلم أخي المسلم أنه ثبت عن الإمام أحمد أنه قال في قوله تعالى: “وجاء ربك” إنما جاءت قدرته أي الأمور العظيمة التي خلقها الله تعالى ليوم القيامة، هذه الأمور هي أثر القدرة، بقدرة الله تأتي حين يحضر الملك أي الملائكة صفوفا لعظم ذلك اليوم حتى يحيطوا بالإنس والجن، ولا أحد يستطيع أن يخرج من هذا المكان إلا بسلطان أي بإذن من الله وحجة، فمن أذن الله له يستطيع أن يفارق هذا المكان. ذلك اليوم تظهر أمور عظيمة، جهنم التي مسافتها بعيدة تحت الأرض السابعة ذلك اليوم سبعون ألفا من الملائكة يجرون عُنقا أي جزء منها حتى يراه الكفار فيفزعوا وكل ملك بيده سلسلة مربوطة بجهنم وكل واحد منهم في القوة يزيد على قوة البشر، فإنهم يجرون هذا العنق ليراه الناس في الموقف، وهم في الموقف ينظرون إليه ثم يرد إلى مكانه، هذا شىء واحد من كثير من أهوال القيامة.